القائمة الرئيسية

الصفحات

تأثير الجلوس لفترات طويلة علي صحة العقل ..!!

تأثير الجلوس لفترات طويلة علي صحة العقل ..!!

تأثير الجلوس لفترات طويلة علي صحة العقل ..!!
تأثير الجلوس لفترات طويلة علي صحة العقل ..!!

مقدمة:


في العصر الحديث، أصبح الجلوس في أماكن العمل والمدارس والمنازل الأكثر شيوعًا. ومع تفشي جائحة فيروس كورونا، زادت معدلات الجلوس بشكل كبير، حيث أصبح العمل والدراسة عن بعد أمرًا شائعًا. ومع ذلك، فإن الجلوس لفترات طويلة قد يؤدي إلى تأثيرات سلبية على الصحة العقلية.

أولا : تأثير الجلوس الطويل على الصحة العقلية


يعتبر الجلوس لفترات طويلة من العادات الضارة التي يمكن أن تؤثر سلبًا على الصحة العقلية لدى الأفراد بمختلف الأعمار. ومن بين الآثار الناتجة عن الجلوس الطويل: زيادة خطر الاكتئاب والقلق والإجهاد.

ثانيا : تأثير الجلوس الطويل على الصحة العقلية للأطفال والمراهقين


توصلت الدراسات إلى أن الأطفال والمراهقين الذين يقضون وقتًا طويلًا في الجلوس أمام الشاشات يعانون من مشاكل عديدة في الصحة العقلية، بما في ذلك زيادة الاكتئاب والقلق ونقص الانتباه وتشتت الانتباه.

ثالثا : زيادة خطر الاكتئاب بسبب الجلوس لفترات طويلة


أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يقضون وقتًا طويلًا في الجلوس يعانون من زيادة خطر الإصابة بالاكتئاب. ويمكن أن يتسبب الجلوس المستمر لفترات طويلة في تقليل إنتاج هرمونات السعادة في الجسم، مما يؤدي إلى الشعور بالحزن والاكتئاب.

رابعا : تأثير الجلوس الطويل على الوظائف الإدراكية


يمكن أن يؤثر الجلوس لفترات طويلة على الوظائف الإدراكية، مثل الذاكرة والانتباه والتركيز. وقد أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يقضون وقتًا طويلًا في الجلوس يعانون من نقص في القدرة على الاستجابة السريعة والتركيز والتذكر.

خامسا : تأثير الجلوس الطويل على النوم


يؤثر الجلوس لفترات طويلة على نوعية النوم، حيث يمكن أن يزيد من صعوبة النوم ويقلل من مدته. وقد أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من الأرق يميلون إلى الجلوس لفترات طويلة، مما يزيد من صعوبة النوم.
تأثير الجلوس لفترات طويلة علي صحة العقل ..!!
تأثير الجلوس لفترات طويلة علي صحة العقل ..!!


سادسا : زيادة خطر الأمراض القلبية بسبب الجلوس الطويل


يمكن أن يزيد الجلوس لفترات طويلة من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية. وقد أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يقضون وقتًا طويلًا في الجلوس يعانون من تراجع في صحة القلب والأوعية الدموية، مما يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

سابعا : تأثير الجلوس الطويل على الجسم


يمكن أن يؤدي الجلوس لفترات طويلة إلى زيادة الوزن والسمنة، حيث يتم إنفاق الطاقة بشكل أقل عند الجلوس مقارنة بالوقوف أو الحركة. كما يمكن أن يؤدي الجلوس لفترات طويلة إلى آلام الظهر والعنق والكتفين والرقبة.

ثامنا : كيفية الحد من تأثير الجلوس الطويل


يمكن الحد من تأثير الجلوس الطويل على الصحة العقلية والجسدية من خلال بعض الإجراءات البسيطة، مثل الوقوف والتحرك بشكل منتظم خلال فترات العمل أو الدراسة، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، والحرص على تناول الطعام الصحي والغني بالمغذيات.

تاسعا : المساعدة النفسية في تحسين الصحة العقلية


يمكن للمساعدة النفسية، مثل العلاج النفسي والعلاج الدوائي، أن تساعد في تحسين الصحة العقلية للأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب والقلق بسبب الجلوس لفترات طويلة.

عاشرا : الوعي بأهمية الحركة والوقوف


يجب أن يكون هناك وعي بأهمية الحركة والوقوف بين الأفراد، وخاصة بين الأطفال والمراهقين. يجب تشجيع الناس على الحركة والتحرك بانتظام، والتقليل من الوقت الذي يقضيه الناس في الجلوس لفترات طويلة، وذلك من خلال توفير بيئة عمل ودراسة تشجع على الحركة والوقوف، مثل توفير مكاتب قابلة للتعديل الارتفاع والتخلص من الكراسي الغير مريحة التي تزيد من الجلوس لفترات طويلة.

خاتمة:


باختصار، فإن الجلوس لفترات طويلة يمكن أن يؤدي إلى تأثيرات سلبية على الصحة العقلية والجسدية. ومع ذلك، يمكن الحد من هذه التأثيرات من خلال تحريك الجسم بانتظام والحرص على التغذية الصحية والمتوازنة. وعلاوة على ذلك، يجب تشجيع الناس على زيادة الوعي بأهمية الحركة والوقوف، وتوفير بيئة عمل ودراسة تشجع على الحركة والتحرك بانتظام. وبذلك، يمكن تحسين الصحة العامة والوقاية من الأمراض المتعلقة بالجلوس لفترات طويلة.

تعليقات

التنقل السريع